متحف الإرميتاج الروسي يجمع المعلومات حول آثار تدمر من أجل إعادة إحيائها

15.12.2015 وكالة تاس
يحضر متحف الإرميتاج الروسي المعلومات حول آثار من تدمر موجودة في المتحف بهدف استخدامها في المستقبل لإعادة إحياء الآثار التي دمرها الإرهابيون.
palmyra
المصدر:shutterstock

قال مدير متحف الإرميتاج الروسي ميخائيل بيوتروفسكي في مقابلة مع التلفزيون الروسي إن المتحف يحضر المعلومات حول آثار من تدمر موجودة في المتحف بهدف استخدامها في المستقبل لإعادة إحياء الآثار التي دمرها الإرهابيون. وأضف المستشرق ومدير المتحف قائلا: "الآن نقوم بجمع الوثائق والمواد التي نمتلكها هنا في المتحف، وهي مكرسة للآثار. وعندما تنتهي الحرب، ستكون هناك حاجة لإعادة بناء كل شيء. ولدينا الخبرة في ذلك حين أعدنا بناء ضواحي سان بطرسبورغ".

تشمل مجموعة تدمر في متحف الإرميتاج 10 نقوش، عدة منحوتات، بلاطة كبيرة بكتابة باللغة الآرامية واليونانية، التعريفة الجمركية القديمة بالإضافة إلى قطع صغيرة تشمل عملات ورموز.

ووفقا لبيوتروفسكي، يناقش الآن اقتراح بتنظيم معارض متنقلة لمجموعة تدمر الموجودة في متحف الإرميتاج.

يذكر أن تدمر كانت إحدى المدن الأكثر ثراء في العصور القديمة، وهي تقع في وادي الصحراء السورية بين دمشق والفرات. ودخلت تدمر في قائمة اليونسكو للتراث العالمي.

جميع الحقوق محفوظة. يُحظر إعادة نشر مقالات "روسيا ما وراء العناوين" دون إذن مكتوب من قسم التحرير.
+
وسائل تواصل اجتماعي