روسيا ستستمر في مناقشة آلية تجنب الحوادث مع تركيا

كان وزير الخارجية التركي قد صرّح أن طائرة مقاتلة روسية اخترقت الأجواء التركية في 3 أكتوبر/تشرين الأول.

اقترحت وزارة الدفاع الروسية مناقشة آليات تجنب الحوادث الجوية مع نظيرتها التركية، بحسب ما قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع اللواء إيغور كوناشينكوف يوم الأربعاء.

وقال كوناشينكوف "منذ الصباح الباكر، استمر خبراء وزارة الدفاع في التشاور مع الزملاء الأتراك في مركز تحكم الدفاع الوطني حول تنفيذ آلية منع الحوادث في المجال الجوي فوق الحدود السورية-التركية".

وكان نائب وزير الدفاع الروسي أناتولي أنتونوف قد دعا يوم الثلاثاء مسؤولين أتراك إلى موسكو لمناقشة تجنب أي حوادث مرتبطة بالضربات الجوية الروسية على مواقع الإرهابيين في سوريا.

وسبق لوزارة الخارجية التركية التصريح أن مقاتلة روسية اخترقت الأجواء التركية في 3 أكتوبر/تشرين الأول.

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية أن الحادث قد وقع بسبب الظروف الجوية السيئة، مضيفا أن القادة الروس في سوريا يقومون "باتخاذ الإجراءات الضرورية لمنع تكرر حوادث مشابهة". وأوضحت وزارة الدفاع أنها تقدمت بتوضيح رسمي للجانب التركي.

وجدير بالذكر أن القوات الجوية الروسية بدأت بضربات موجهة إلى مواقع تنظيم «الدولة الإسلامية» الإرهابي يوم الأربعاء 30 سبتمبر/أيلول.

المصدر: وكالة "تاس" للأنباء

جميع الحقوق محفوظة. يُحظر إعادة نشر مقالات "روسيا ما وراء العناوين" دون إذن مكتوب من قسم التحرير.
+
وسائل تواصل اجتماعي