الأركان العامة: الطائرات الحربية الروسية تدعم هجمات للجيش السوري الحر

14.12.2015 وكالة تاس
أكثر من 5000 مقاتل من الجيش السوري الحر يحققون تقدما في محافظات حمص، حماة، حلب والرقة.

قال رئيس هيئة الأركان العامة الروسية فاليري غيراسيموف يوم الإثنين إن ما يزيد عن 5000 مقاتل ينتمون للجيش السوري الحر يتقدمون في محافظات حمص، حماة، حلب والرقة.

وقال غيراسيموف في اجتماع مع ممثلي عن الهيئات العسكرية الأجنبية الملحقة في روسيا إن "عدد أولئك المنضوين تحت الجيش السوري الحر يتزايد باستمرار. وتنفذ القوات الجوية الروسية يومياً بين 30 إلى 40 غارة لمساعدتهم وحدهم. كما يتلقون الدعم على شكل مساعدات في الأسلحة، العتاد والإمدادات".  

جدير بالذكر أن القوات الجوية الروسية العاملة في سوريا بطلب من الحكومة الشرعية للرئيس الروسي بشار الأسد تنفذ ضربات صاروخية وقصف مدفعي على مواقع تشمل معسكرات الإرهابيين ومراكز قيادتهم ومستودعات ذخيرتهم ومعسكرات تدريبهم، حسب تعبير رئيس هيئة الأركان العامة الروسية.

كما قال إنه بالإضافة إلى هذا، فإن الطائرات الحربية الروسية تؤمن الظروف الملائمة للهجوم  الناجح الذي تقوم به القوات المسلحة السورية. "تسهّل روسيا أيضاً توحيد الجهود الحكومية وتلك لدى المعارضة من أجل القضاء على الإرهابيين".

وقال رئيس هيئة الأركان العامة الروسية إن القوة الجوية الروسية تقوم أيضاً بتدمير مصافي البترول ومحطات ضخ النفط التي يسيطر عليها إرهابيو تنظيم "داعش" من أجل حرمانهم من مصادر التمويل، بالإضافة إلى عربات نقل المنتجات النفطية في أماكن تمركز الإرهابيين على امتداد طرق نقل النفط باتجاه الحدود التركية.

المصدر: وكالة "تاس"

جميع الحقوق محفوظة. يُحظر إعادة نشر مقالات "روسيا ما وراء العناوين" دون إذن مكتوب من قسم التحرير.
+
وسائل تواصل اجتماعي