الرئيس بوتين غير متأكد من ضرورة وجود قاعدة روسية دائمة في سوريا

17.12.2015 وكالة تاس
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يقول إنه يدعم المبادرة الأمريكية لتحضير قرار لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة حول سوريا، قائلاً إنه بشكل عام مناسب لروسيا.
Putin
المصدر:Kremlin.ru

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه غير متأكد مما إذا كان على روسيا الإبقاء على قاعدة عسكرية دائمة في سوريا.

وقال في مؤتمر الصحفي الموسع يوم الخميس: "البعض يقولون نعم، نحن نحتاج لقاعدة هناك. أنا لست متأكدا من ذلك".

وقال الرئيس بوتين إن أعمال روسيا قد تصبح لمسافات أكبر في وجود الصواريخ الروسية بعيدة المدى.

وقال: "إذا كان علينا الوصول إلى أحد ما، فسنصل إليه".

كما قال إن مسألة القاعدة ستبقى موجودة على الأجندة. وأضاف الرئيس إن روسيا ستستمر بضرباتها الجوية، وستدعم هجوم الجيش السوري، وستبقى على اتصالات مع المعارضة السورية بشأن مكافحة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

وقال الرئيس بوتين: "سنتابع ضرباتنا الجوية وسندعم هجوم الجيش السوري طالما أن الجيش السوري هومن ينفذ هذه العمليات".

روسيا تدعم المبادرة الأمريكية حول قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة حول سوريا

في هذا الصدد، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه يدعم المبادرة الأمريكية للتوصل إلى قرار لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة حول سوريا، مشيرا إلى أن هذا، على العموم، يناسب موسكو.

"على العموم، وربما ما سأقوله الآن هو أمر مهم - نحن ندعم مبادرة الولايات المتحدة، ومن ضمنها التوصل إلى قرار لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة حول سوريا" وأضاف بالقول "هذه هي مسودة القرار التي جاء بها وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى موسكو".

روسيا لن تقبل أبداً أن يفرض أي أحد من الخارج رئيسا على سوريا

وقال الرئيس أيضاً إن روسيا لن توافق نهائياً على قيام أي أحد من الخارج بفرض رئيس على سوريا.

"لن نقبل أبداً أن يفرض أحد من الخارج رئيسا على أي أحد آخر أينما كان. هذا، بالمطلق، مناف للحس والمنطق السليم وللقانون الدولي". وأشار الرئيس بوتين في مؤتمر الصحفي السنوي إلى أنه ناقش هذا الأمر خلال اجتماعه بوزير الخارجية الأميركي جون كيري. وقال: "موقفنا لم يتغير، إنه مبدئي. نعتقد أن الشعب السوري وحده من يستطيع تقرير من يقوده، وعلى أية معايير وقواعد".

جميع الحقوق محفوظة. يُحظر إعادة نشر مقالات "روسيا ما وراء العناوين" دون إذن مكتوب من قسم التحرير.
+
وسائل تواصل اجتماعي