ما هي الهدايا غير المألوفة التي يحب بوتين تقديمها

يحب الرئيس فلاديمير بوتين تقديم هدايا غير مألوفة. أيقونة أرثوذكسية لبابا الفاتيكان، وبندقية كلاشنيكوف للرئيس المصري وهرة صغيرة لحاكم إحدى المقاطعات اليابانية. مالذي يهديه الرئيس الروسي ولمن؟
Norihisa Satake and Siberian cat
في عام 2012، اختار فلاديمير بوتين بنفسه قطاً سيبيرياً صغيراً كهدية لنوريهيسا ساتاكيه، عمدة مدينة أكيتا اليابانية. المصدر:AFP/East News

يحب الرئيس الروسي اختيار الهدايا لكبار الشخصيات الرسمية بنفسه، على الرغم من أن الخيارات تقترحها عليه خدمة البروتوكول. يقول دميتري بيسكوف، السكرتير الإعلامي للرئيس: "غالباً ما تقدم التحف الفنية من لوحات وأعمال الحرف اليدوية كهدايا للضيوف الأجانب". ولكن يمكننا أن نصادف بين هذه الهدايا الأسلحة والحيوانات، أما من حيث القيمة، فلا توجد أية قيود للهدايا الرئاسية.

الأسلحة

إهداء الأسلحة ممنوع عملياً في روسيا إلا بسماح خاص. ولكن بالنسبة للرئيس، لا يوجد أي حظر من هذا القبيل. فخلال زيارته لمصر في شباط/فبراير عام 2015، قدم الرئيس الروسي لنظيره المصري عبد الفتاح السيسي، الذي يعلم أنه يهتم كثيراً بالأسلحة، نسخة نادرة من بندقية كلاشنيكوف.

سلاح آخر أهداه فلاديمير بوتين للزعيم الفنزويلي في بداية عام 2015، عندما قدم لرئيس الدولة نيكولاس مادورو نسخة لسيف سيمون بوليفار، البطل القومي لفنزويلا ، وهي النسخة الوحيدة التي كانت خارج البلاد.

وفي تشرين الأول/أكتوبر 2012، خلال زيارته الرسمية إلى طاجيكستان، قدم فلاديمير بوتين للرئيس إمام علي رحمان أحدث بندقية قناصة حُفِر عليها نص تذكاري بمناسبة عيد ميلاده. قد لا نعلم تجاه من سيصوب رئيس طاجيكستان بندقيته، ولكن من المؤكد أنه سيصيب الهدف.

التحف الفنية

أثناء زيارته للفاتيكان في تشرين الثاني/نوفمبر 2013، قدم الرئيس الروسي لقداسة بابا روما، أيقونة مريم العذراء "أم المسيح". وفي اللقاء التالي الذي جمعهما في عام 2015، قدم بوتين لرأس الكنيسة الكاثوليكية لوحة تصور "كاتدرائية المسيح المخلص" وعدة مجلدات من الموسوعة الأرثوذكسية.

بالطبع كانت الهدايا قيمة جداً ولكنها من جانب آخر غير متوقعة، فقد تسلم الزعيم الروحي للكنيسة الكاثوليكية رموز المسيحية الأرثوذكسية. ولنأخذ مثالاً آخر، عندما أراد بوتين أن يتحدث عن رئيس وزراء إيطاليا السابق نفسه، فقدم إليه في نيسان/أبريل 2002 كتاباً بعنوان "أثر بيرلسكوني القوي" الذي يتحدث عن سيرة الصعود السياسي لبيرلسكوني.

في عام 2006 أثناء قمة "الثمانية الكبار"، تذكر فلاديمير بوتين فجأة (أو أن خدمة المراسم هي التي ذكرته) مصادفة عيد ميلاد المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل. فأهداها لوحة فنية من انتاج قرية باليخ الروسية المشهورة بأعمالها الفنية اليدوية. وفي عام 2013 قدم الرئيس الروسي للمستشارة الألمانية لوحة من فن الطباعة الحجرية، مكرسة للعام 1894 الذي وقعت فيه الاتفاقية التجارية بين روسيا وألمانيا.

وخلال مؤتمر الدول المصدرة للغاز ـ"أوبيك للغاز" في طهران، 23 نوفمبر/تشرين الثاني 2015 قدم الرئيس الروسي لكبار المسؤولين الإيرانيين نسخ أوراق مخطوطة "مصحف العثمان" التي تحفظ في سان بطرسبورغ ويبلغ عمرها اثني عشر قرناً .

هدايا تذكارية من روسيا

في عام 2014، أثناء حضوره قمة الابيك (منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي - APEC)  في بكين، قدم الرئيس بوتين لرئيس جمهورية الصين الشعبية شي جين بينغ نسخة خاصة من الهاتف الروسي الذكي"يوتافون" (YotaPhone) من الجيل الثاني.وقد حُمِّلَت الشعارات الرسمية لروسيا والصين ومنتدى الابيك على شاشته.

حدث ذلك في الوقت الذي كان الهاتف في انتظار المنتجة طرحه رسمياً للبيع. من المثير للاهتمام، أن الهواتف العادية من هذه العلامة التجارية تصنع في الصين نفسها، أما النسخ المحمية فيتم تصنيعها في روسيا. نتمنى أن يكون الزعيم الصيني قد حصل على نسخة ليست صينية من هذا الجهاز.

بدوره، تلقى الزعيم الأمريكي من نظيره الروسي أشياء عادية جداً، ولكنها نافعة. في قمة "الثماني الكبار" (G8) التي عقدت في عام 2013، أهدى الرئيس الروسي نظيره الأمريكي باراك أوباما طقم فناجين للقهوة. وفي العام نفسه، خلال قمة العشرين (G20) في سان بطرسبورغ، حصل زعيم الولايات المتحدة الأمريكية على مجموعة صحون مزينة برسوم لمعالم المدينة بالإضافة لطقم أواني لتناول لشاي وقرص DVD بعروض لفرقة مسرح مارينسكيي للبالية. الآن يستطيع أوباما تنطيم دعوة غداء خاصة على أنغام الموسيقى الكلاسيكية.

من بين الهدايا، ثمة ما هو لطيف جداً، ففي عام 2013، اختار فلاديمير بوتين بنفسه قطاً سيبيرياً صغيراً كهدية لنوريهيسا ساتاكيه، عمدة مدينة أكيتا اليابانية. وسبق للرئيس الروسي أن تلقى منه كلباً صغيراً من نوع "أكيتا إينو" تعبيراً عن الامتنان للمساعدة التي قدمتها روسيا في آذار/مارس 2011 للمتضررين من الزلزال وإعصار تسونامي الذي ضرب منطقة شمال شرق اليابان.

جميع الحقوق محفوظة. يُحظر إعادة نشر مقالات "روسيا ما وراء العناوين" دون إذن مكتوب من قسم التحرير.
+
وسائل تواصل اجتماعي