بوتين: تنظيم "الدولة الإسلامية" أعلن أن روسيا عدواً له منذ زمن بعيد

30.09.2015 وكالة تاس
صرّح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تنظيم "الدولة الإسلامية" أعلن أن روسيا عدوا له منذ زمن طويل.

وقد جاءت  تصريحات الرئيس خلال اجتماعه مع أعضاء الحكومة الروسية، حيث أشار إلى وجود آلاف المقاتلين من دول عديدة يقاتلون في صفوف الإرهابيين. وفي حال تحقيق النجاح سيعود هؤلاء الإرهابيون إلى بلادهم ومنها روسيا.

"ليس من السر أنه ما يسمى بـ"الدولة الإسلامية " قد أعلن روسيا عدواها منذ زمن بعيد". – أكد بوتين.

" الطريق الوحيد الصحيح لمحاربة الإرهاب الدولي في سوريا والدول المجاورة  هو التحكم بمجموعات الإرهابيين الدوليين، والقيام بعمليات استباقية بحيث تتم محاربة المسلحين والقضاء عليهم في الأراضي التي يسيطرون عليها وليس انتظار قدومهم إلى بيوتنا".

هذا، وأشار بوتين إلى أن روسيا لا تنوي المشاركة في النزاع السوري، وستكون تصرفات روسيا في إطار محدود. ووفق الرئيس الروسي، فإن القوات الروسية ستدعم الجيش السوري في نضاله الشرعي ضد الإرهابيين وسينفذ هذا الدعم من الجو ودون المشاركة في العمليات البرية.

"هذا الدعم سيكون محدوداً في الوقت وسيكون من خلال تنفيذ الجيش الروسي لعمليات هجومية".

كما قال بوتين، إن روسيا تأمل في الموقف الفعال والمرن للرئيس السوري في مسائل تسوية النزاع السياسي في البلاد واستعداده للحلول الوسط.

"إن التسوية النهائية ممكنة في سوريا على أساس الاصلاحات السياسية والحوار بين جميع القوى الطبيعية الموجود في الدولة". ووفق بوتين، فإن الأسد مستعدٌ لهذه العملية.

المصدر: وكالة "تاس" للأنباء

جميع الحقوق محفوظة. يُحظر إعادة نشر مقالات "روسيا ما وراء العناوين" دون إذن مكتوب من قسم التحرير.
+
وسائل تواصل اجتماعي