السياح يقومون بزيارات رسمية إلى قاعدة إطلاق المركبات الفضائية

ستنظّم رحلات سياحية إلى قاعدة إطلاق المركبات الفضائية في بايكونور. وتعمل "روسكوزموس"؛ وكالة الفضاء الروسية، على اختيار مشغلين للجولات السياحية وسيتم الترخيص لتنظيم الجولات في بايكونور.
Toutistic tours to spaceships launch
السياح يلتقطون صورا أمام المركبة الفضائية "سويوز TMA 13 M"، كازاخستان. المصدر:AP

اختارت وكالة "روس كوسموس" مجموعة من المشغلين كجزء من برنامج للسياحة الفضائية على الأرض. وقد شاركت أكثر من 40 شركة في المسابقة، وسيتم الإعلان عن الرابح الذي سيحظى بترخيص من وكالة الفضاء الروسية في ديسمبر/ كانون الأول. وقد صرح المكتب الصحفي لـ"روسكوسموس" إن اختيار المشغل سيسهل عليهم عملية الإشراف على الجولات السياحية في قاعدة إطلاق المركبات الفضائية وتنظيمها.

وتُعدّ قاعدة بايكونور أكثر المحطات ازدحاما في العالم بسبب عدد المركبات الفضائية التي تُطلق منها. فعلى سبيل المثال، تم إطلاق 21 مركبة فضائية منها عام 2014، في حين تم إطلاق 18 مركبة فضائية من قاعدة كيب كانافيرال في الولايات المتحدة الأمريكية. وتقع مدينة بايكونور في كازاخستان، وتستمر روسيا في استئجارها حتى عام 2050.

حجم السياحة الفضائية على الأرض في روسيا ليس كبيراً. فوفقاً لصحيفة الأعمال اليومية RBC، يوجد اليوم 10 شركات تنفذ جولات في بايكونور. وتقدّر الصحيفة إجمالي التداول السنوي لهذه الجولات بحوالي 100 مليون دولار. ومعظم الشركات تقوم بالعمل في هذا المجال بفضل العلاقات الشخصية. وتؤكد مديرة المشروع في وكالة السفر الفضائي، تاتيانا أفغوستينوفيتش، هذه المعلومات قائلة: " بالنسبة للمبتدئين، من الضروري وجود اتصالات ضمن "روسكوسموس". ومن ثم يمكنك القيام باتصالات مع قاعدة بايكونور مباشرة". كما تقوم الشركات الأجنبية ببيع جولات سياحية إلى بايكونور، لكن هذه الشركات لا تعمل كمشغلين.

على الرغم من أن "روسكوسموس" ستصدر ترخيصا للمشغل الذي ستختاره، لكن مدخولها لن يتغير وفقا للمكتب الصحفي لوكالة الفضاء، حيث يعتمد مدخولها على عدد المركبات التي تطلقها وليس على عدد الجولات التي تبيعها.

كيف يمكن أن تزور بايكونور اليوم؟

يُعدّ إطلاق مركبات الفضاء المأهولة أحد أكثر البرامج شعبية في السياحة الفضائية. ويتم عادة إطلاق مركبات الفضاء وعلى متنها رواد الفضاء أربع مرات في العام. كما يتم إطلاق مركبات الفضاء المخصصة للشحن، وهي أكثر تكرارا، لكنها تنطلق نحو الفضاء من دون رواد فضاء، وهي أقل شعبية حسب ما تقول أفغوستينوفيتش.

تكلّف رؤية "كل شيء" بأم عينك 4.500-5000 دولار للأجانب، و حوالي 1.500 دولار للروس. وتضيف أفغوستينوفيتش: "يختلف المبلغ تبعاً لأسعار الفندق، وتوجد دائما مخاطر ارتفاع الأسعار خلال فترة إطلاق المركبات الفضائية".

ويتوجب على الأجانب الراغبين في زيارة قاعدة الإطلاق الحصول على تأشيرة دخول، والتي يمكن أن تستغرق شهوراً. لذلك يتوجب عليهم تقديم طلب قبل 60 يوماً على الأقل من رحلتهم.

خلال زيارة القاعدة الفضائية يرافق مدير "روسكوسموس" المجموعة السياحية. تقول كسينيا نيكيتوفنا من جولة فيجيتل إن الزوار يتلقون معاملة الشخصيات المهمة، وعادة يزورون قاعدة الإطلاق وكأنهم أعضاء وفد رسمي.

تحظى هذه الجولات بشعبية في جميع أنحاء العالم. ووفقاً لنيكيتوفنا، يزور بايكونور سياح من الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وألمانيا وفرنسا وهولندا وسويسرا واليابان والهند وأستراليا. ووفقاً لدائرة الإحصاء الرسمية، فإن الصينيين أصبحوا مهتمين جداً بهذه السياحة مؤخراً.

"سأتذكر هذه التجربة لوقت طويل"

قالت آن ماري كورلي، 35 عاماً، من دالاس، تكساس، والتي زارت بايكونور عام 2011 في منحة تبادل أمريكية، إن إطلاق الصاروخ كان "مذهلاً". وتتابع:" اقتربنا من الصاروخ جدّا، ومن ثم صعدنا إلى منصة الإطلاق... كان الأمر لا يُصدّق، لقد شاهدنا هذا الصاروخ الهائل الحجم يقلع. كان الوقت ليلاً، لذلك كانت مشاهدة الإطلاق على خلفية سوداء أجمل. أتذكر أن الطقس كان بارداً جدّا، لكن الأمر يستحق المعاناة".

لم يكن برنامجها يشمل إطلاق الصاروخ فحسب، بل التعرف على التقاليد المحلية من ركوب الجمال إلى زيارة معالم بايكونور. "لقد استمتعت في زيارة مدينة بايكونور والسباحة في البحيرة حيث يسترخي رواد الفضاء قبل ذهابهم إلى مدينة النجوم، ورؤية منصة الإطلاق التي انطلقت منها فالنتينا تيريشكوفا".

كما تمكنت آن ماري من رؤية شرفة مراقبة غاغارين وغيرها من الأماكن المرتبطة بمشاهير رواد الفضاء والتي تحب أن تطلق عليها اسم "قلب تاريخ رحلات الفضاء الروسية". ومن ثم زارت سوقاً محلياً وعقدت صداقات مع سياح من بلدان أخرى.

جميع الحقوق محفوظة. يُحظر إعادة نشر مقالات "روسيا ما وراء العناوين" دون إذن مكتوب من قسم التحرير.
+
وسائل تواصل اجتماعي