أي كتاب يجب أن تقرأ حالما يُترجم إلى اللغة العربية؟

تم منح جائزة البوكر الروسية في موسكو في 3 ديسمبر/ كانون الأول.
Russian Booker prize
الروائي الروسي ألكسندر سنيغيريف. المصدر:فيتالي يورتشاك/RG

حازت رواية "فيرا" للروائي الروسي ألكسندر سنيغيريف جائزة البوكر الروسية عن أفضل عمل أدبي باللغة الروسية عام 2015. تدور رواية فيرا حول شابة تُدعى فيرا تبحث عن نفسها وتريد إنجاب الأطفال بقوة وتبحث عن الرجل المميز بالنسبة لها. لكن اتضح لها أنه ليس من السهل تحقيق هذه الأمنية.

"قال كثيرون إن هذه الرواية تتحدث عن الخيانة، لكنها ليست كذلك. بل على العكس، إنها تتحدث عن الحب والأمل" يقول ألكسندر سنيغيريف خلال حفل توزيع جوائز البوكر. ويتابع:" فقط عندما تختبر غياب المتعة والحياة ستدرك ماهيتهما".

ألكسندر سنيغيريف من مواليد موسكو، عام 1980. وفي عام 2009، حاز أول جائزة له للمؤلفين الشباب. كما تم ترشيح روايته "فينوس البترول" (2008) لعدد من الجوائز الأدبية. وقد تُرجمت أعماله إلى الانكليزية والألمانية والسويدية.   

الناقدة الأدبية وعضو لجنة التحكيم فاليريا بوستوفايا تعتقد أن رواية فيرا هي تجسيد للملحمة الوطنية التاريخية- الرواية الروسية العظيمة، فتقول:" تم تنفيذ هذه الرواية بطريقة حديثة لكنها تتحدث عن أمور جوهرية"

الروايات التي رُشحت للقائمة القصيرة لجائزة البوكر الروسية لهذا العام هي: "العريس والعروس" لأليسا غانييفا، و"تهويدة" لفلاديمير دانيخوف، و"وسط الناس" ليوري بوكروفسكي، و"منطقة الطوفان" لرومان شينشين، و"زوليخة تفتح عينيها" لجوزيل ياخينا.

سيحصل الفائز هذا العام على جائزة نقدية قدرها 1.5 مليون روبل، أما الروايات التي وصلت للقائمة القصيرة- 150 ألف روبل لكل منها

حصلت رواية "العريس والعروس" للكاتبة الداغستانية أليسا غانييفا على جائزة بترجمتها إلى اللغة الانكليزية ونشرها في المملكة المتحدة.

تم إطلاق جائزة البوكر الروسية منذ عام 1992 لأفضل رواية مكتوبة باللغة الروسية في السنة السابقة. وتشمل قائمة الفائزين كتابا أمثال بولات أكودجافا، ولودميلا أوليتسكايا، وميخائيل إليزاروف، وفلاديمير شاروف.

جميع الحقوق محفوظة. يُحظر إعادة نشر مقالات "روسيا ما وراء العناوين" دون إذن مكتوب من قسم التحرير.
+
وسائل تواصل اجتماعي